جزائري يقاضي السلطات الكندية بعد مقتل ابنه بنيران شرطتها (فيديو) - H&L Show

أخر ألاخبار

Post Top Ad

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

الأربعاء، 4 أبريل 2018

جزائري يقاضي السلطات الكندية بعد مقتل ابنه بنيران شرطتها (فيديو)

قرر والد الشاب عبد الرحمن ادم بطاهر الذي تم القضاء عليه في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة الكندية متابعة السلطات الكندية قضائيا، بحسب ما أكدته محامية عائلة الشاب المغتال عبر القناة الخاصة “الشروق نيوز”.
وقالت المحامية ليليا كرو على لسان موكلها إن “طريقة اغتيال ابنهم وحشية وغير قانونية ونتأسف انه شاب جزائري ومسلم يتم اغتياله بهذه الطريقة قبل ان تثبت الادانة”، وأضافت “لقد قرر الوالد متابعة السلطات الكندية قضائيا”.
كما طالبت المحامية من السلطات الجزائرية التحرك بخصوص هذه القضية، حيث قالت المحامية ليليا كرو: “لو تم اغتيال مواطن كندي في الجزائر هل السلطات الكندية لا تتحرك،
نطالب السلطات الجزائرية في الخارج أن تتحرك ..اليوم بن طاهر ادم ضحية وغدا لا نعرف من سيكون الضحية”.
وكان الشاب الجزائري عبد الرحمن آدم بطاهر البالغ من العمر 21 سنة، قد لقي مصرعه، في تبادل لإطلاق النار مع قوات الشرطة الكندية بالقرب من مدينة إدمنتون، الجمعة الماضية.
وكان الشاب الجزائري مبحوث عنه من قبل الشرطة بسبب قتله صديقته السابقة، حيث عثر عليه في الطريق السريع على بعد 300 كلم من مدينة كالغاري، وهي المدينة التي قتل فيها صديقته نادية 22 سنة وهي درزية من أصل لبناني، لتبدأ مطاردته من قبل قوات الشرطة حيث كان يقود لوحده سيارة من نوع فورد إكسبلورر 2004.
وقد حاولت الشرطة إيقاف السيارة بوضع الأمشاط في الطريق لكنه تمكن من تجنبها في البداية، غير أنه لم يستطع تجنبها في المرة الثانية، حيث خرج من سيارته، وتم التخلص منه في تبادل لإطلاق النار.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

الأربعاء، 4 أبريل 2018

جزائري يقاضي السلطات الكندية بعد مقتل ابنه بنيران شرطتها (فيديو)

قرر والد الشاب عبد الرحمن ادم بطاهر الذي تم القضاء عليه في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة الكندية متابعة السلطات الكندية قضائيا، بحسب ما أكدته محامية عائلة الشاب المغتال عبر القناة الخاصة “الشروق نيوز”.
وقالت المحامية ليليا كرو على لسان موكلها إن “طريقة اغتيال ابنهم وحشية وغير قانونية ونتأسف انه شاب جزائري ومسلم يتم اغتياله بهذه الطريقة قبل ان تثبت الادانة”، وأضافت “لقد قرر الوالد متابعة السلطات الكندية قضائيا”.
كما طالبت المحامية من السلطات الجزائرية التحرك بخصوص هذه القضية، حيث قالت المحامية ليليا كرو: “لو تم اغتيال مواطن كندي في الجزائر هل السلطات الكندية لا تتحرك،
نطالب السلطات الجزائرية في الخارج أن تتحرك ..اليوم بن طاهر ادم ضحية وغدا لا نعرف من سيكون الضحية”.
وكان الشاب الجزائري عبد الرحمن آدم بطاهر البالغ من العمر 21 سنة، قد لقي مصرعه، في تبادل لإطلاق النار مع قوات الشرطة الكندية بالقرب من مدينة إدمنتون، الجمعة الماضية.
وكان الشاب الجزائري مبحوث عنه من قبل الشرطة بسبب قتله صديقته السابقة، حيث عثر عليه في الطريق السريع على بعد 300 كلم من مدينة كالغاري، وهي المدينة التي قتل فيها صديقته نادية 22 سنة وهي درزية من أصل لبناني، لتبدأ مطاردته من قبل قوات الشرطة حيث كان يقود لوحده سيارة من نوع فورد إكسبلورر 2004.
وقد حاولت الشرطة إيقاف السيارة بوضع الأمشاط في الطريق لكنه تمكن من تجنبها في البداية، غير أنه لم يستطع تجنبها في المرة الثانية، حيث خرج من سيارته، وتم التخلص منه في تبادل لإطلاق النار.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق