كل ما تريد معرفته عن المفوضية السامية لشؤون اللاجئين - H&L Show

أخر ألاخبار

Post Top Ad

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

الخميس، 19 أبريل 2018

كل ما تريد معرفته عن المفوضية السامية لشؤون اللاجئين


هناك مقولة قديمة تقول إن تربية الطفل تحتاج إلى التعاون بين جميع أفراد القرية. لكن مساعدة اللاجئين الفارين من الاضطهاد تتطلب جهوداً أكبر من ذلك بكثير، وهذا هو عمل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين (UNHCR) هي أهم منظمة لحماية اللاجئين حول العالم. تساعد المنظمة اللاجئين وعديمي الجنسية في العودة إلى الوطن أو إعادة التوطين والاندماج.
كيف تأسست المنظمة؟

نتيجة الدمار الذي خلفته الحرب العالمية الثانية، نزح ملايين الأشخاص من جميع أنحاء العالم، وخاصة في أوروبا. فأسست منظمة الأمم المتحدة المتشكلة حديثاً حينها المنظمة الدولية للاجئين (IRO) عام 1946، والتي ساعدت الناس الذين نزحوا بسبب الحرب في جميع أنحاء أوروبا. وفي خمسينيات القرن الماضي حلت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين محل تلك المنظمة، ووسعت مهمتها في جميع أنحاء العالم.
كيف تساعد المنظمة اللاجئين؟

ساعدت المفوضية اللاجئين في انتفاضة عام 1956 في هنغاريا، بالإضافة إلى إنهاء الاستعمار في أفريقيا في الستينات، وفي الصراعات الداخلية الأخرى طوال العقود التالية.
تعمل المنظمة بشكل أساسي في المجالات التالية:
الحماية: تعمل المفوضية مع الحكومات المحلية للمساعدة في الاندماج والعودة الطوعية، إذا لزم الأمر.
المأوى: توفر المفوضية المواد اللازمة لإنشاء الملاجئ الصغيرة للاجئين أو بناء المخيمات لهم.
الدعم والتأييد: تعمل المنظمة على حماية حقوق اللاجئين في جميع أنحاء العالم.
تعمل المنظمة مع العديد من المنظمات غير الحكومية الأخرى، بما في ذلك الجمعيات الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر.
كما توفر المفوضية الإمكانية لإعادة التوطين. ففي عام 2017 قدمت المفوضية أكثر من 75 ألف طلب لإعادة توطين اللاجئين، وتمت إعادة توطين أكثر من 65 ألف شخص في نفس العام بمساعدة المفوضية.
كيف تعمل المنظمة؟

لدى المفوضية حوالي 11 ألف موظف يعملون في 130 دولة. وقد بلغت ميزانيتها 6,54 مليار دولار عام 2016، وساعدت ملايين اللاجئين منذ تأسيسها.
تتلقى المنظمة تبرعات من العديد من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة. ففي عام 2017 تبرعت الولايات المتحدة للمفوضية بأكثر من 1.45 مليار دولار، وتبرعت ألمانيا بنحو 477 مليون دولار، بينما تبرعت بقية دول الاتحاد الأوروبي بمبلغ 436 مليون دولار.
كما تتلقى المفوضية التمويل من عدد من المانحين من القطاع الخاص، مثل منظمة Espana con ACNUR في إسبانيا ومؤسسة بيل وميليندا غيتس في الولايات المتحدة، ومؤسسة تاداشي ياناي (واحد من أغنى الرجال في اليابان)، إلى جانب منظمات أخرى. وقد تبرعت هذه المنظمات  بأكثر من 400 مليون دولار في عام 2017.
تلقت المفوضية جائزة نوبل للسلام في عامي 1954 و1981 بالإضافة إلى جائزة أنديرا غاندي للسلام ونزع السلاح والتنمية عام 2015. والمفوضية نفسها تمنح سنوياً جائزة نانسن للاجئين لتقدير الجهود في مساعدة اللاجئين والنازحين حول العالم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

الخميس، 19 أبريل 2018

كل ما تريد معرفته عن المفوضية السامية لشؤون اللاجئين


هناك مقولة قديمة تقول إن تربية الطفل تحتاج إلى التعاون بين جميع أفراد القرية. لكن مساعدة اللاجئين الفارين من الاضطهاد تتطلب جهوداً أكبر من ذلك بكثير، وهذا هو عمل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين (UNHCR) هي أهم منظمة لحماية اللاجئين حول العالم. تساعد المنظمة اللاجئين وعديمي الجنسية في العودة إلى الوطن أو إعادة التوطين والاندماج.
كيف تأسست المنظمة؟

نتيجة الدمار الذي خلفته الحرب العالمية الثانية، نزح ملايين الأشخاص من جميع أنحاء العالم، وخاصة في أوروبا. فأسست منظمة الأمم المتحدة المتشكلة حديثاً حينها المنظمة الدولية للاجئين (IRO) عام 1946، والتي ساعدت الناس الذين نزحوا بسبب الحرب في جميع أنحاء أوروبا. وفي خمسينيات القرن الماضي حلت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين محل تلك المنظمة، ووسعت مهمتها في جميع أنحاء العالم.
كيف تساعد المنظمة اللاجئين؟

ساعدت المفوضية اللاجئين في انتفاضة عام 1956 في هنغاريا، بالإضافة إلى إنهاء الاستعمار في أفريقيا في الستينات، وفي الصراعات الداخلية الأخرى طوال العقود التالية.
تعمل المنظمة بشكل أساسي في المجالات التالية:
الحماية: تعمل المفوضية مع الحكومات المحلية للمساعدة في الاندماج والعودة الطوعية، إذا لزم الأمر.
المأوى: توفر المفوضية المواد اللازمة لإنشاء الملاجئ الصغيرة للاجئين أو بناء المخيمات لهم.
الدعم والتأييد: تعمل المنظمة على حماية حقوق اللاجئين في جميع أنحاء العالم.
تعمل المنظمة مع العديد من المنظمات غير الحكومية الأخرى، بما في ذلك الجمعيات الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر.
كما توفر المفوضية الإمكانية لإعادة التوطين. ففي عام 2017 قدمت المفوضية أكثر من 75 ألف طلب لإعادة توطين اللاجئين، وتمت إعادة توطين أكثر من 65 ألف شخص في نفس العام بمساعدة المفوضية.
كيف تعمل المنظمة؟

لدى المفوضية حوالي 11 ألف موظف يعملون في 130 دولة. وقد بلغت ميزانيتها 6,54 مليار دولار عام 2016، وساعدت ملايين اللاجئين منذ تأسيسها.
تتلقى المنظمة تبرعات من العديد من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة. ففي عام 2017 تبرعت الولايات المتحدة للمفوضية بأكثر من 1.45 مليار دولار، وتبرعت ألمانيا بنحو 477 مليون دولار، بينما تبرعت بقية دول الاتحاد الأوروبي بمبلغ 436 مليون دولار.
كما تتلقى المفوضية التمويل من عدد من المانحين من القطاع الخاص، مثل منظمة Espana con ACNUR في إسبانيا ومؤسسة بيل وميليندا غيتس في الولايات المتحدة، ومؤسسة تاداشي ياناي (واحد من أغنى الرجال في اليابان)، إلى جانب منظمات أخرى. وقد تبرعت هذه المنظمات  بأكثر من 400 مليون دولار في عام 2017.
تلقت المفوضية جائزة نوبل للسلام في عامي 1954 و1981 بالإضافة إلى جائزة أنديرا غاندي للسلام ونزع السلاح والتنمية عام 2015. والمفوضية نفسها تمنح سنوياً جائزة نانسن للاجئين لتقدير الجهود في مساعدة اللاجئين والنازحين حول العالم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق